http://img141.imageshack.us/img141/8748/a41zn4.png
" ينصح التصفح بإستخدام برنامج الفايرفوكس "
" لحماية و تصفح أفضل لتحميل المتصفح من الأيقونة في الأعلى "
align="center">  

الإهداءات


العودة   منتديات مدارس العمرية الأهلية بالجوف > :: أقسام تربوية وعملية :: > قسم الإرشاد الطلابي

إضافة رد


قديم 28-10-2011, 07:19 PM   رقم المشاركة : [1]
محمد عبد اللطيف
زائر
 

افتراضي المشكلات السلوكية في المرحلة الإبتدائية -- اسبابها و علاجها

المشكلات السلوكية في المرحلة الابتدائية
مقدمة
تعد المرحلة الابتدائية أطول مرحلة دراسية يمر بها المتعلم في مراحل التعليم العام كما أنها الأساس في غرس العديد من القيم والأخلاق الحميدة ومجال خصب لتعديل الأنماط والسلوكيات المكتسبة فهي مرحلة نمو سريعة يمر بها المتعلم في خصائص النمو المختلفة الجسمية والنفسية والاجتماعية والعقلية 0
وأن غرس القيم السلوكية النبيلة في نفوس الناشئة من أهم الواجبات التربوية التي يجب إعطاؤها الأولوية في منظومة تحقيق الأهداف التربوية التي يجب أن تسعى المؤسسات التعليمية إلى تحقيقها في بناء شخصية الطالب وضرورة تمثل ما يتلقاه سلوكاً في حياته قولاً وعملاً ظاهراً وباطناً وتحصينه ذاتياً من السلوكيات غير السوية التي تخالف الفطرة الإنسانية والخلق الإسلامي القويم بل جعله قادراً على التأثير الفاعل بسلوكه المتميز وعلمه وعمله في الثقافات العالمية بما هيأ الله له من نور مبين والتعامل الإيجابي الفعّال مع التقنية والمتغيرات الحديثة بكل ثقة واقتدار
والمتأمل لواقع المؤثرات السلوكية العامة وما طرأ على الحياة الاجتماعية للأسرة في ضوء معطيات العصر الحديث في مجال التواصل الثقافي والإعلامي والاجتماعي بين شعوب العالم يدرك ضرورة مساعدة الناشئة على التعامل الإيجابي الفاعل مع هذه التحديات المعاصرة وحجم المسؤولية فيما يجب أن تقوم به المدرسة مديراً ووكيلاً ومرشداً ومعلماً في الحفاظ على القيم الإسلامية وغاياتها النبيلة وتحصين الطلاب الذاتي ضد أي سلوكيات سيئة تنبعث من جلساء سوء أو وسائل إعلام أو اتصال
والمدرسة هي المحضن الثاني للأبناء من سن السادسة إلى الثامنة عشر إذ تتحمل مسؤوليات تربوية وتعليمية لتعزيز القيم الإسلامية والأخلاق النبيلة المهارات والقدرات الفكرية والبدنية وفق ما تتطلبه هذه المرحلة من عوامل لرعاية السلوك وعليها الدور الكبير في صياغة الفكر وتنمية القدرات وتوجيهها لمعترك الحياة لدى الناشئة تكاملاً مع الدور الأسري ولا سيما في الجوانب السلوكية وفق الأسس التربوية لرعاية السلوك الإنمائي والسلوك الوقائي والسلوك العلاجي
التعريف الإجرائي للمشكلات السلوكية:
جميع الأنشطة غير المرغوب فيها المرتبطة بشخصية الطالب وتنشئته الاجتماعية والتي لا ترتبط بالمدرسة لكنها ممارسات غير محمودة و تؤثر على شخصيته في المستقبل
** وقبل الخوض في أبرز المشكلات السلوكية التي قد تتواجد في المرحلة الابتدائية نلفت النظر للأتي :
• أن المشكلات تختلف من بيئة دراسية لأخرى حسب نوعية المنطقة الموجودة بها المدرسة وما فيها من ثقافات
• أن طبيعة المشكلات السلوكية الموجودة في هذه المرحلة في الغالب غير معقدة ويسهل فهمها والتعامل معها
• أن لكل حالة خصوصيتها والتي قد تختلف من حالة لأخرى

وهذه أبز المشكلات السلوكية الموجودة في هذه المرحلة:

{السلوك العدواني
وتظهر هذه المشكلة في صورة تصرفات من الطالب توقع الأذى بالآخرين بقصد وبدون قصد وتكون على صورة بدنية مثل الضرب وصورة لفظية مثل الشتم وصورة تخريبية مثل إتلاف الأشياء
أسباب المشكلة:
1- استخدام بعض الأساليب الخاطئة من قبل الأسرة ومنها ما يلي :
• استخدام الضرب غير المبرر من الأسرة
• التدليل الزائد
• كثرة الخلافات العلانية بين الوالدين
• التشديد والتضييق على الابن
• التسامح مع الطفل عندما يتعدى وعدم التسامح معه عندما يعتدي عليه0
2- تكرار الرسوب أو الضعف الدراسي
3- عدم القبول للطالب من لآخرين
4- كبر سن الطالب وعدم مناسبته للصف الدراسي
5- الإعاقة أو ضآلة حجم الطالب
6- الرغبة في جذب الانتباه
7- تقليد نماذج سلوكية عدوانية من الواقع أو مشاهدة الأفلام والمسلسلات ذات الطابع العدواني 0
8- تعزيز السلوك العدواني للطالب من قبل زملائه الطلاب
9- مشاعر الإحباط الناتجة من سوء التعامل في المدرسة والمنزل
طرق العلاج المقترحة :
1- التعامل مع السبب وليس مع الحدث أو الموقف مثل متابع مستوى الطلاب دراسياً وإبعاد جميع المثيرات لهذا السلوك
2- استخدام أسلوب النمذجة والقدوة في السلوك السوي والأخلاق الحميدة
3- تعزيز السلوك المضاد مثل سلوك التعاون والتكاتف والمساعدة0
4- إبعاد الطالب عن معززات السلوك العدواني
5- العقاب السلبي والحرمان من الأنشطة المحببة
6- الإغفال والإهمال لبعض السلوكيات البسيطة
7- تدريب المعتدى عليه عن طريق السلوك التوكيدي
8- المقابلة الإرشادية من قبل المرشد الطلابي مع الطالب صاحب السلوك العدواني بشكل متكرر
9- إشراك الطالب في الأنشطة المدرسية
10- الإرشاد بالقراءة من خلال القصص والأشرطة المسموعة والمرئية لعواقب السلوك العدواني وتبعاته
11- التحكم وضبط العدوان من خلال التفريغ والتنفيس للطاقة العدوانية في صورة التنافس الفردي
** هذا وهناك بعض المحاذير أثناء علاج هذا السلوك ومنها :
الضبط القوي بالعقاب والضرب من الجميع وكذلك التوبيخ والإهانة المتكررة والاهتمام بالخطأ دون معرفة السبب المؤدي لهذا الخطأ وكذلك التشهير بالطالب والإهانة أمام الجمي0

{المضاربات}
وتظهر في صورة سلوك انفعالي بردة فعل يتم اللجوء إليه وصورة من صور الغضب لتفريغ الانفعالات والوصول من خلاله إلى نتائج نفسية أو اجتماعية يريد تحقيقها
والذي يجب أن ننبه له أن أغلب المضاربات التي تحدث في المرحلة الابتدائية إنما هي حالات فردية وليست حالات جماعية

أسباب المشكلة :
1- النزاعات القبلية ومن واقع التجربة موجودة في المرحلة الابتدائية ولكنها تحدث بشكل فردي وليس شكل جماعي
2- السباب والشتائم بين الطلاب
3- التنشئة على نوعية خاصة من السلوك وطرق التعبير عن الرأي
4- قلة الوعي بعواقب الأمور والنتائج المتوقعة من هذه المضاربات
5- إهمال المشكلات البسيطة حتى تكبر
6- عدم وجود برامج لتفريغ طاقات الطلاب
الطرق العلاجية المقترحة:
1- دراسة الحالات الفردية دراسة نفسية
2- أهمية الإشراف ومتابعة الطلاب
3- وجود توعية وبشكل مستمر للطلاب للتخلق بالخلق الإسلامي
4- توعية الطلاب بما يمكن أن ينتج عن هذه المضاربات من أضرار
** و يجدر الإشارة إلى الحذر أثناء العلاج من إتباع التسرع في ممارسة العقاب البدني أو التهاون في حل المشكلة وتأجيلها 0

{عناد الطلاب}
وتظهر في صورة سلوك سلبي يقوم به بعض الطلاب تجاه الآخرين مع عدم تقبل التوجيهات والإصرار على مخالفتها بسلوك مغاير
أسباب المشكلة:
1- التنشئة الاجتماعية الخاطئة
2- وجود من يعزز سلوكه سلبياً داخل المدرسة وخارجها
3- ظروف بيولوجية أو عضوية
4- التدليل الزائد من قبل الأسرة
5- ظروف اقتصادية واجتماعية
ا
لطرق العلاجية المقترحة:
1- إحالة الطالب إلى المرشد الطلابي في حالة تكرار ذلك السلوك لمتابعة ودراسة حالته
2- التشاور مع المعلمين لبحث هذه السلوكيات واستخدام الأساليب المناسبة لمعالجتها
3- التشاور مع ولي أمر الطالب لدراسة وضعه
4- محاولة دمجه في مجموعات النشاط المدرسي لتوجيه سلوكه إلى ما يفيد
5- استخدام الإرشاد الديني وبعض أساليب الإرشاد السلوكي
6- محاولة التعرف على الأبعاد النفسية والاجتماعية التي تسببت في وجود المشكلة من قبل المرشد الطلابي
** ومن الأمور التي يجب أن نحذرها في العلاج استخدام العقاب والقمع المستمر لأي سلوك يصدر من الطالب وكذلك رفض الحوار والمناقشة مع الطالب واتهامه بأفعال لم يرتكبها

تقبلوا تحياتي و انتظروا المزيد
محمد عبد اللطيف
المرشد الطلابي بابتدائية العمرية
  رد مع اقتباس
قديم 28-10-2011, 08:24 PM   رقم المشاركة : [2]
أحمد عبد الرازق
معلم
 



أحمد عبد الرازق is on a distinguished road

افتراضي رد: المشكلات السلوكية في المرحلة الإبتدائية -- اسبابها و علاجها

يعطيك العافية أستاذ محمد على المعلومات القيمة

أحمد عبد الرازق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2011, 09:59 PM   رقم المشاركة : [3]
احمد حمدي
معلم

 الصورة الرمزية احمد حمدي
 



احمد حمدي is on a distinguished road

افتراضي رد: المشكلات السلوكية في المرحلة الإبتدائية -- اسبابها و علاجها


يعطيك 1000عافية ياخبير النفس البشرية وحلال العقد النفسية وعشت للعمرية دوما

احمد حمدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2011, 10:14 PM   رقم المشاركة : [4]
محمد عبد اللطيف
زائر
 

افتراضي رد: المشكلات السلوكية في المرحلة الإبتدائية -- اسبابها و علاجها

جزاكم الله ألف خير على تعليقاتكم المميزة و اتمنى ان اكون عند حسن ظن الجميع
وما كان من توفيق فهو من الله اما ما كان من تقصير فهو مني ومن الشيطان

  رد مع اقتباس
قديم 31-10-2011, 09:50 AM   رقم المشاركة : [5]
هانى الاحمر
زائر
 

افتراضي رد: المشكلات السلوكية في المرحلة الإبتدائية -- اسبابها و علاجها

جزاك الله خيرا يا أستاذ محمد على افادتنا بهذه الملومات القيمة والمفيدة

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:57 PM.


Design & Develop: Royal Style~Css.::.Security: WebSite Team
جميع حقوق الملكية محفوظة لـ شبكة مدارس العمرية الأهلية بالجوف
All Rights Reserved for network alomariah ©2009 - 2010

استناداًَ لنظام مكافحة الجرائم المعلوماتية بالمملكة العربية السعودية يجرم كل من يحاول العبث بهذا الموقع.